القائمة الرئيسية

الصفحات

                    .                    .                    .

                    .                    .                    .

سوكبا توفر وظائف إدارية للجنسين فى الهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين

 


سوكبا توفر وظائف إدارية للجنسين فى الهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين | وظائف السعودية باب رزق للوظائف



سوكبا توفر وظائف إدارية للجنسين فى الهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين | وظائف السعودية باب رزق للوظائف


الهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين (Socpa)، تعلن عبر موقعها الرسمي (بوابة التوظيف)، توفر وظائف شاغرة لحملة الدبلوم فما فوق - للعمل بفروع الهيئة في مدن متعددة، مع ملاحظة أن التقديم للسعوديين فقط، وفقاً للتفاصيل التالية:


الوظائف الشاغرة:


1- مساعد إداري.


ملخص المهام الوظيفية:

- تنظيم المواعيد الخاصة بالاجتماعات والمقابلات.

- استقبال الضيوف وتنظيم جدول الاجتماعات.

- تحضير قاعات الاجتماعات.

- كتابة واستكمال محاضر الاجتماعات.


2- مسؤول تميز مؤسسي.


ملخص المهام الوظيفية:

- إعداد والتحديث الدوري الأدلة التنظيمية بالتنسيق مع الوحدات الإدارية وفق المنهجية والقوالب المعتمدة بإدارة التميز المؤسسي.

- قياس كفاءة المنهجية المتبعة للأدلة التنظيمية والمساهمة في التحسين والتطوير عليها.

- التنسيق مع سفراء التميز لدى الوحدات الإدارية وأي جهات أخرى.

- المساعدة في تنفيذ  أنظمة الجودة وهندسة العمليات ومتطلبات تطوير الأداء المؤسسي والتميز الحكومي وتعزيز ثقافة التميز والخدمة المتميزة للمتعاملين.


3- مسؤول علاقات والدعم اللوجستي.


ملخص المهام الوظيفية:

- إبراز جهود الهيئة لدى القطاعات المستهدفة.

- المشاركة في إعداد النشرات والإصدارات التي تصدر عن الهيئة.

- تنظيم الفعاليات المهنية لزيادة الوعي لدى الجمهور.

- تنفيذ الفعاليات الداخلية والخارجية وتأمين كافة احتياجاتها.


طريقة التقديم:


- للاطلاع على المهام الوظيفية والتقديم على وظائف هيئة المراجعين والمحاسبين، عبر موقعها الرسمي:


- رابط التقديم ( اضغط هنا )


تستطيع مراجعة الموقع كل ساعة لأنه يتم تحديث و اضافة الوظائف بإستمرار -- اكتب في جوجل  باب رزق للوظائف  ثم قم بزيارة موقعنا و ستظهر لك احدث الوظائف 


لا تنسى متابعة صفحاتنا على مواقع التواصل الاجتماعي لتصلك اخر وظائف السعودية :

تيليجرام - اضغط هنا

فيسبوك - اضغط هنا




                    .                    .                    .


                    .                    .                    .